24 ساعةالأولىعدالة

سابقة.. سنتان حبسا نافذا لمغربي “اغتصب” زوجته والزوج ينفي

واقعة هي الأولى في المغرب،  فقد قضت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية طنجة بإدانة مغربي وحكمت عليه بسنتين حبسا نافذا على خلفية اتهامه باغتصاب زوجته وفض بكارتها بالقوة.

وفي تفاصيل الخبر، حكمت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية طنجة على رجل يبلغ من العمر 25 سنة، ويتحدر من مدينة العرائش، بسنتين حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها ألفي درهم، مع تعويض لفائدة الزوجة المشتكية حدد في 30 ألف درهم، بعدما اتهمته باغتصابها وفض بكارتها بالقوة.

واعتبرت المحكمة الملف جاهزا لاستكماله كافة الشروط القانونية، واستمعت للزوجة الضحية، التي سردت أمام الهيئة الممارسات التي كان يعمد إليها زوجها المتهم لتحقيق رغباته الجنسية، مبرزة أنه كان يمارس الجنس عليها دون رضاها، لا سيما في الليلة التي فض فيها بكارتها بالعنف خارج القواعد المتعارف عليها، وهو ما أكده دفاعها الذي أدلى بشهادة طبية تثبت تعرضها للعنف الجنسي. المثير في الأمر أن الزوج نفى أن يكون قد اغتصب زوجته.

هذا، وقد أشاد عدد من الجمعيات الحقوقية بالحكم  واعتبروه انتصارا لكل النساء ضحايا العنف الأسري والعلاقات الجنسية التي تتم تحت الإكراه، مؤكدين أن ممارسة الجنس على الزوجة دون رضاها يلحق الأذى بها جسديا ونفسيا وجنسيا، ويعد مسا بحرية المرأة في حياتها الخاصة والعامة.

مسالخير

http://energiemines.ma/
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة
إغلاق