24 ساعةاقتصادالأولى

انطلاق أشغال الدورة الخامسة عشر لمؤتمر الطاقة

الرباط – انطلقت، اليوم الاثنين بمدينة الرباط، أشغال الدورة الخامسة عشرة لمؤتمر الطاقة، التي تنعقد تحت شعار «الانتقال الطاقي: حصيلة مرحلية، وآفاق عام 2035»، وتحل عليها دولة الإمارات العربية المتحدة ضيف شرف.

وأعطى كل من وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، ليلى بنعلي، ووزير الصناعة والتجارة، رياض مزور، ووزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة الإماراتي، سلطان بن أحمد الجابر، ورئيس فيدرالية الطاقة، الإدريسي القيطوني، انطلاقة أشغال هذا المؤتمر الذي تنظمة فيدرالية الطاقة بدعم من وزارة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

ويشارك في هذا الحدث الكبير لفيدرالية الطاقة مجموعة من الشخصيات المغربية والأجنبية، وذلك لاستعراض الحصيلة المرحلية الآفاق المستقبلية لهذا القطاع ذي الطابع الاستراتيجي المهم.

وسيتم بالمناسبة الوقوف عند الطلب الجديد على الطاقة مع أخذ الأزمة الصحية وتداعياتها على الاقتصاد الوطني والقاري والدولي في الاعتبار.

وتناقش الدورة العديد من الموضوعات في إطار أربع محاور تهم تسريع توظيف الطاقات المتجددة وإدماج الغاز الطبيعي باعتباره رافعة للتنافسية بالنسبة للصناعة الوطنية، والهيدروجين، وإزالة الكربون من الصناعة.

وسيمكن هذا المؤتمر من التبادل بشأن تجارب المغرب والإمارات العربية المتحدة في مجال الطاقات المتجددة. وهو يشكل محطة في مسار دينامية تعزيز التعاون وتطوير الشراكات بين البلدين.

كما سيتم خلال هذه التظاهرة تسليط الضوء على آخر المستجدات على الصعيد الوطني والدولي، وتقديم مقترحات ملموسة كفيلة بالمساهمة في بلورة استراتيجية وطنية متجددة للطاقة أكثر طموحا وواقعية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة لجريدة msalkhir.com
إغلاق