24 ساعةالأولىتعليم

ارتياح نقابي لنتائج الحوار القطاعي بوزارة التربية الوطنية في انتظار تسوية باقي الملفات العالقة

تم استئناف الحوار القطاعي، يوم الخميس 02 يناير 2020 بمركز التكوينات والملتقيات الوطنية بالرباط، بين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي والنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية.

وقد خصص هذا اللقاء الذي ترأسه محمد بنزرهوني، مدير الموارد البشرية وتكوين الأطر، لمواصلة معالجة الملفات المطلبية والتداول بشأن الاقتراحات التي هيأتها الوزارة. وقد عبر مصدر نقابي عن  ارتياحه بعد حل مجموعة من الملفات في انتظار تسوية الملفات العالقة التي ستتم مناقشتها فيما بعد، حيث تمت برمجة اجتماعين يوم 21 و30 يناير الجاري. وبخصوص الملفات، فقد اشار الى مايلي:

ملف “خريجي المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين”

ووفق مصدر نقابي، فقد تم الاتفاق في ملف “خريجي المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين”،  على أن تصبح مدة تكوينهم سنتين ويتخرجون بالسلم 11، والأمر الذي سيكون ساريا على جميع الأفواج السابقة منذ سنة 2015، كما تم الاتفاق على تغيير الإطار بالنسبة للأساتذة الذي يزاولون الإدارة بالإسناد”.

ملف ” الأساتذة حاملي الشهادات “

عرف اللقاء بمناقشة ملف الأساتذة حاملي الشهادات حيث تم الاتفاق على تغيير الإطار بمباراة، كما أكدت الوزارة أن هناك مناصب شاغرة كافية لهم .

ضحايا النظامين

وعدت الوزارة بالقيام بدراسة حول الموضوع في أفق إيجاد حلول منصفة للجميع.

التوجيه والتخطيط التربوي

تم  الاتفاق  في ملف التوجيه والتخطيط التربوي على تخرجهم بالسلم 11 .

وضعية المكلفين خارج سلكهم

التزمت الوزارة بإصدار مرسوم تعديلي بخصوص وضعية المكلفين خارج سلكهم.

المساعدين الإداريين والمساعدين التقنيين

قامت الوزارة بحذف  السلم 6 بالنسبة للمساعدين الإداريين والمساعدين التقنيين  وأضافت السلم 10 مقابل احتفاظها بالسلم 7.

وأكد الإدريسي أن ملف المبرزين تم الاتفاق على مناقشته بناء على اتفاق 19 ابريل 2011، مشيرا إلى أن إلى

بقية الملفات العالقة

تم الاتفاق على مناقشة بقية الملفات العالقة والمتمثلة في ملف التعاقد، ملف المقصيين خارج السلم، أطر التسيير المالي، العرضيون المدمجون، المفتشون، الزنزانة 10 و9، أساتذة اللغة الأمازيغية، وأساتذة أبناء الجالية بالخارج، خلال الاجتماعين المقبلين.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة لجريدة msalkhir.com
إغلاق