24 ساعةالأولىسياسة

الملك ينتقد طريقة معالجة الملفات وحلها في الرباط عوض المستوى المحلي والجهوي

اعتبر الملك محمد السادس، مساء اليوم الثلاثاء، في خطاب الذكرى السادسة والستين لثورة الملك والشعب، أن التطبيق الجيد والكامل، للجهوية المتقدمة، ولميثاق اللاتمركز الإداري، من أنجع الآليات، التي ستمكن من الرفع من الاستثمار الترابي المنتج، ومن الدفع بالعدالة المجالية.

وانتقد الملك عدم معالجة الملفات على المستوى المحلي والجهوي رغم الجهود المبذولة، والنصوص القانونية المعتمدة، وأشار إلى أن العديد من الملفات، ما تزال تعالج بالإدارات المركزية بالرباط، مع ما يترتب عن ذلك من بطء وتأخر في إنجاز المشاريع، وأحيانا التخلي عنها.

وفي هذا الإطار، دعا محمد السادس الحكومة لإعطاء الأسبقية لمعالجة هذا الموضوع، والانكباب على تصحيح الاختلالات الإدارية، وإيجاد الكفاءات المؤهلة، على المستوى الجهوي والمحلي، لرفع تحديات المرحلة الجديدة.

http://energiemines.ma/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة
إغلاق