24 ساعةالأولىعربي

هذا ما قالته زوجة الرئيس الراحل محمد مرسي بعد دفنه

قالت نجلاء علي محمود، عقيلة الرئيس المصري السابق الراحل محمد مرسي، أنها تحتسب زوجها من «الشهداء»، مؤكدة دفنه بمقابر مرشدي جماعة الإخوان المسلمين بالقاهرة عقب رفض السلطات الدفن في مسقط رأسه شمالي البلاد.

وجاء ذلك في بيان نشرته نجلاء عبر صفحتها على «فيسبوك» عقب ساعات من دفن مرسي في تمام الساعة الخامسة بالتوقيت المحلي للقاهرة، إذ قال البيان: «نحتسب زوجي الرئيس محمد مرسي عند الله من الشهداء وعند الله تجتمع الخصوم».

وأضاف: «قمنا بتغسيل جثمانه الشريف بمستشفى سجن ليمان طرة (جنوبي القاهرة) وقمنا بالصلاة عليه داخل مسجد السجن».

وتابع: «لم يُصل عليه إلا أسرته وتم الدفن بمقابر مرشدي جماعة الإخوان المسلمين بمدينة نصر (شرقي القاهرة) لرفض الجهات الأمنية دفنه بمقابر الأسرة بالشرقية (مسقط رأس مرسي/شمال)».

ونشر أحمد وعبدالله، نجلا مرسي، البيان ذاته، معلنين أنهما يحتسبان والدهما من الشهداء، وذاكرين فيه ملابسات الدفن ذاتها. ‎

ونقلت، وكالة  الأناضول عن محامي مرسي، عبد المنعم عبد المقصود، تفاصيل مراسم الغسل والدفن، وقال عبدالمقصود إنه «تم دفن مرسي بمقبرة المرشدين السابقين لجماعة الإخوان بمدينة نصر شرقي القاهرة»، لافتاً إلى أنه تم تغسيله بمستشفى سجن طرة والصلاة عليه بمسجده.

وشهدت مراسم الدفن تواجداً أمنياً مشدداً، وسط غياب كامل لأنصار مرسي نظراً للظروف الأمنية، وفق مصدر مطلع تحدث للأناضول في وقت سابق رافضاً ذكر اسمه، وأوضح المصدر ذاته أن مراسم الجنازة استغرقت قرابة الساعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة
إغلاق