24 ساعةالأولىتعليم

الجامعة الوطنية للتعليم UMT ترفض المعايير التوظيف الجديدة وتدعو الى الاسراع لحل الملف المطلبي للشغيلة

مسالخير. أكد  ميلود معصيد على رفض الجامعة الوطنية للتعليم UMT لقرار الوزارة تحديد سن التوظيف في 30 سنة مطالبا بالتراجع عنه، وبضرورة التعاطي الإيجابي مع كل الملفات المطلبية وتسريع تسوية المستحقات المادية لأصحاب الترقيات والاسراع بحل قضية تقاعد العرضيين سابقا، والمعنيين بالنظام المزدوج من المساعدين الإداريين والتقنيين.

وأشار بلاغ الجامعة الوطنية للتعليم UMT الى مخرجات اللقاء الذي انعقد  يوم الثلاثاء 23 نونبر 2021 وجمع  وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بممثلي النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية.

فقد خلص اللقاء التزام الوزارة بتقديم مراسيم الملفات الجاهزة للاطلاع عليها والبث النهائي فيها، والتدقيق في باقي الملفات وذلك يوم الاثنين 29 نونبر 2021  ، اضافة الى عقد اجتماع حول ملف التعاقد يوم الأربعاء01 دجنبر بين النقابات التعليمية والوزارة وممثلي المعنيين بالأمر.

وبخصوص النظام الأساسي، فقد  طالبت النقابات التعليمية بمدها بمشروع النظام الأساسي الذي سيتواصل النقاش حوله ابتداء من شهر يناير المقبل مع مراعاة ما انتهى إليه النقاش سابقا واستحضار المستجدات التربوية الحالية.

وطالبت بتأطير العلاقة بين الوزارة والنقابات  عبر تفعيل المذكرة 103 وربطها ببعض القضايا التدبيرية كمشكل تقاعد العرضيين سابقا والمعنيين بالاقتطاع المزدوج من مساعدين ادريين وتقنيين.

وقد تم الاتفاق على تحديد موعد الاجتماع المقبل مع الوزير  والذي تم تحديده في 27 دجنبر 2021 من أجل المتابعة والبث فيما تم الاتفاق حوله.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة لجريدة msalkhir.com
إغلاق