24 ساعةالأولىمجتمع

أطر ومستخدمو البنك الشعبي وجدة بركان يرفضون التسلط المستمر الذي تمارسه الإدارة الجهوية

عبر أطر ومستخدمو البنك الشعبي لوجدة-بركان عن “استيائهم وتذمرهم لما آلت اليه أوضهاعهم الإجتماعية والمهنية الناتج عن التسلط المستمر الذي تمارسه الإدارة التهوية، وقراراتها وتدبيرها للعديد من الملفات”

وبالرغم من المراسلات والنداءات الصادرة عن المكتب المحلي للبنك الشعبي وجدة بركان الى االإدارة الجهوية من أجل تفعيل برنامج الاجتماعات الدورية والتفاوض بشأن المشاكل ذات الطابع الاستعجالي داخل المؤسسة، الا أن “الإدارة الجهوية اختارت سياسة التجاهل والهروب إلى الأمام  منذ االإعلان عن نتائج انتخابات اللجان الثنائية لهذه السنة، وهو ما يفسر عدم قبول الإدارة للتوجه الجديد في طرح المشاكل الحقيقية لشغيلة البنك الشعبي، وكذلك البراهين والحجج والقوة الاقتراحية التي يتم اعتمدها في تدبير المفاوضات الجماعية” .

وأعلن النقابيون ، في بيان توصل موقع “مسالخير.كوم” بنسخة منه، عن “تشبث المستخدمين بحقوقهم المشروعة واصرارهم على التصدي للخلفيات غير المهنية التي تقف وراء العلاقة المتوترة بيننا كشريك اجتماعي وبين الإدارة كمشغل،و الذي يفترض ان تكون أبوابه مفتوحةامام كل ما يخدم أهداف المؤسسة ومصداقيتها”.

وأعلنوا عن  استعدادهم للحوار والتفاوض وايجاد الحلول المناسبة لانتظارات المستخدمات والمستخدمين هو الطريق الوحيد نحو تجاوز كل أشكال الاحتقان  والعالقات الصدامية التي تؤسس فقط لمنطلق االاحتجاج وانهيار الثقة داخل المؤسسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة لجريدة msalkhir.com
إغلاق