24 ساعةالأولىكواليس

هذا ما اتفق عليه وزير التربية الوطنية مع الهيئات الممثلة لقطاع التعليم الخصوصي

اتفق سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي مع الهيئات الممثلة لقطاع التعليم المدرسي الخصوصي على عدم استخلاص مؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي للواجب الشهري للتمدرس عن شهر شتنبر الحالي واعتبار شهر أكتوبر هو أول شهر في الموسم الدراسي 2021-2022.

هذا، وستعمل الوزارة على تعديل المقرر الوزاري لتنظيم السنة الدراسية الحالية من خلال إعادة برمجة مواعد العطل والامتحانات المدرسية وتمديد الموسم الدراسي إلى غاية شهر يوليوز 2022 وذلك حفاظا على الزمن المدرسي، ومن أجل تحضير كافة التلميذات والتلاميذ التعليم العمومي والخصوصي للدخول المدرسي الحالي، ستقوم الوزارة بتسطير أنشطة للمراجعة والتثبيت “عن بعد” ولاسيما عبر البث التلفزي طيلة الفترة التي تفصلنا عن الانطلاقة الفعلية للدراسة.

وخلال هذا الاجتماع، دعا الوزير الهيئات الممثلة لقطاع التعليم المدرسي الخصوصي (رابطة التعليم الخاص بالمغرب، اتحاد التعليم والتكوين الحر بالمغرب، فدرالية التعليم الخاص التابعة للاتحاد العام لمقاولات المغرب CGEM والفدرالية المغربية للتعليم والتكوين الخاص) الى الانخراط في عملية تلقيح التلميذات والتلاميذ والمساهمة في تسريع وتيرتها لضمان المناعة الجماعية وموسم دراسي آمن لجميع المتدخلين في العملية التعليمية التعلمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة لجريدة msalkhir.com
إغلاق