24 ساعةالأولىكواليس

استقالة الكاتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم

قدم الكاتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم بعد «تفكير ملي، وبعد انعدام الممكنات الموضوعية لجبهة اجتماعية قوية تترجم مبادئ المناضلات والمناضلين بالكونفدرالية العامة للشغل، وتستوعب إرادتهم الخلاقة في الصمود والبناء، وبعد نقاش داخلي امتد لما يتجاوز السنة حول المخارج الممكنة».

وأضاف ، في رسالة الاستقالة، «أعلن عن تقديم استقالتي من الكونفدرالية العامة للشغل CGT ومن مختلف أجهزتها التقريرية والتنفيذية، سواء بالمكتب المركزي أو الكتابة الوطنية للنقابة الوطنية للتعليم ومجلسها الوطني أوباللجنة الوطنية للإعلام والتواصل، معبرا عن تقديري وامتناني لكل المناضلات والمناضلين النوعيين الذين شاركونا هذه التجربة النضالية المتميزة والتي راكمنا خلالها العديد من المواقف المشرفة خدمة للشغيلة المغربية وعلى رأسها الشغيلة التعليمية» .

هذا،وقد أعلن الكاتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم CGT وعضو المكتب المركزي للكونفدرالية العامة للشغل عن التحاقه بالجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل UMT «ايمانا مني بأنه لا بديل عن عمل نضالي وحدوي يوحد صفوف الطبقة العاملة من داخل تنظيم قوي ومناضل ، وبأن الهم الأساسي للمناضل المبدئي هو الدفاع عن الحقوق والمكتسبات من أي موقع ومن داخل اي تنظيم يؤمن بالعمل النقابي الجاد والمسؤول والنضال الميداني و التأطير والتفاوض والحوار».

وتابع عبد الحكيم متوكل قائلا «أتمنى صادقا كل التوفيق لرفاقي الذين قرروا الاستمرار في تجربة CGT،كما أتمنى أن أستطيع تقديم إضافة نوعية للفعل النقابي بالجامعة الوطنية للتعليم الاتحاد المغربي للشغل UMT، خدمة لنساء ورجال التعليم بشكل خاص وللطبقة العاملة بشكل عام».

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة لجريدة msalkhir.com
إغلاق