24 ساعةالأولىتعليم

ملحقو التربية الوطنية يستغربون الصمت ويطالبون معالجة ملفهم مع الإدارة التربوية

وصف نقابيون الوضع الذي بات يعرفه ملف  فئة ملحقي الاقتصاد والإدارة والملحقين التربويين بـ “المقلق” بسبب الصمت المطبق للوزارة حيال المطالب الرئيسية للملحقين (تغيير الاطار الى متصرف أو ممون كل حسب رغبته، فتح باب المشاركة في مباريات التفتيش، التوجيه والتخطيط، الحق في المشاركة في الحركة الانتقالية بلا قيد أو تمييز، تخفيف الأعباء بإلغاء المذكرة الوزارية 20-714 الصادرة بتاريخ 20 نونبر 2020، فتح باب المشاركة لشغل مناصب المسؤولية على قاعدة الكفاءة الإدارية والعلمية….).

ودعا نقابيو الجامعة الوطنية للتعليم  UMT  المنضوية تحت لواء الاتحاد المغري للشغل وزارة التربية الوطنية، في بيان لهم ، ضم ملف الملحقين لملف الإدارة التربوية ومعالجتهما سويا في أفق اصدار نظام أساسي عادل، شامل مندمج وموحد، اضافة الى فتح مسلك خاص بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين بالتدبير المالي والمادي لضمان التوظيف لأطر التدبير المالي والمادي.

كما طالبوا بفتح المناصب الخارجية للتباري في الحركة الانتقالية وتعديل المذكرة الاطار للحركة الانتقالية بما يشمل الاستفادة من نقط الامتياز على غرار الأطر التربوية والالتحاق بالزوج …

وعلى مستوى اقليم الجديدة ، طالب المكتب الإقليمي لملحقي الاقتصاد والإدارة والملحقين التربويين التابع للجامعة الوطنية للتعليم UMT بالجديدة، في البيان ذاته، بصرف الاقراضات العينية الخاصة بمسيري المصالح المالية والمادية المتعلقة بسنة 2020 وصرف ما تبقى من سنة 2019 مع تمكين مسيري المصالح المالية والمادية من كناش التحملات الخاص بالصفقات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة لجريدة msalkhir.com
إغلاق