24 ساعةالأولىمجتمع

نسبة الإضراب فاقت % 90 بجهة الدارالبيضاء سطات

أكد المكتب الجهوي للجماعات المحلية بجهة الدارالبيضاء سطات UMT أن نسبة الاستجابة لقرار الإضراب الوطني، ليوم الأربعاء 24 فبراير 2021،  والوقفة الاحتجاجية أمام مقر جماعة الدارالبيضاء بلغت نسبة أزيد من % 90.

جدير بالذكر أن موظفات وموظفي قطاع الجماعات الترابية يطالبون بصرف جميع مستحقات الموظفين/ت والأطر بجميع أصنافها بما فيها المتقاعدين والأرامل وملفات الأحكام والعمل على تسوية جميع الملفات المادية والادارية قبل الانتخابات الجماعية لسنة 2021 ، تلقيح جميع الموظفين/ت الذي تم انتدابهم في عملية التلقيح الوطنية وعمال شركات النظافة مع تخصيص مكافأة ( منحة او تعويض ) لهم باعتبارهم ضمن العاملين في الصفوف الأمامية، التسوية الشاملة لحاملي الشواهد ( المجازين – التقنيين- الدكاترة – الشهادات العليا … )،تسوية ملف العمال الجماعيين الذي تم إقصائهم من دفتر التحملات التدبير المفوض ( قطاع النظافة ) بجماعة الدارالبيضاء دون احترام الخدمات الجليلة التي قدموها لهذا المرفأ الهام ، اضافة الى التعويض عن الأخطار المهنية بالنسبة للممرضين الجماعيين وسائقي سيارات الإسعاف  والتعويض عن المسؤولية لفائدة شاسيعي المداخيل والمصاريف ومحصلي الجبايات العاملين بمصلحة الحالة المدنية تصحيح الإمضاءات .

كما يتضمن الملف المطلبي أيضا حذف السلم 7 بالنسبة للمساعدين التقنيين والإداريين وخلق درجة جديدة لمحدودي الترقي، ارجاع امتحانات الكفاءة المهنية الى جماعة الدارالبيضاء وتدبيرها من طرف أطرها وإلغاء الامتحانات الشفوية، منح الساعات الإضافية للموظفين الموضوعين رهن الإشارة والعاملين تحت إشراف شركات التنمية المحلية  والمؤسسات العمومية ( الولاية – العمالات- المقاطعة الحضرية -المربيات بالارواض الحضرية-  المالية – الصحة – التعليم – العدل – الثقافة ….. )،تعميم الأوساخ الشاقة والملوثة على جميع المربيات بالارواض الحضرية .

هذا، ويدعو المكتب الجهوي للجماعات المحلية بجهة الدارالبيضاء سطات UMT إلى  مواصلة الحوار حول الملف المطلبي الشامل لعمال شركتي النظافة  ( افيردا وارما ) بجماعة الدارالبيضاء وذلك من اجل تحسين أوضاعهم المادية والاجتماعية وشروط العمل وخلق مكافأة باعتبارهم ضمن العاملين في الصفوف الأمامية .

تقرؤون أيضا :

الاتحاد المغربي للشغل يدعو الى الاضراب والاحتجاج أمام جماعة الدارالبيضاء

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة لجريدة msalkhir.com
إغلاق