24 ساعةالأولىزوم

الحوار الاجتماعي.. الاتحاد المغربي للشغل يطالب رئيس الحكومة بحماية القدرة الشرائية

مسالخير. أكد الاتحاد المغربي للشغل، في جولة الجمعة 10 يوليوز من الحوار الاجتماعي،  على ضرورة تمديد الدعم للأجراء الذين توقفوا مؤقتا عن العمل ولباقي الفآت المتضررة، و ذلك لتشمل شهور يوليوز ؛ غشت وشتنبر، حفاظا على قدرتهم الشرائية، خاصة في هاته الظرفية الاجتماعية الصعبة، بالنظر الى تكاليف الحياة، مع اقتراب عيد الاضحى، والدخول المدرسي.

كما دعا الى ارجاع الأجراء الذين كانوا متوقفين مؤقتا بسبب الحجر الصحي، إلى عملهم في ظروف آمنة، مع تشديد الإجراءات الإحترازية مع تعليق العمل بفصول مدونة الشغل المتعلقة بالتسريح الجماعي للعمال، لاسباب اقتصادية او هيكلية، واللجوء الى المخططات الاجتماعية المتفاوض بشأنها plans sociaux négociés ، واصلاح نظام التعويض عن فقدان الشغل، ومعالجة إشكالية التصريح بالمأجورين بالصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، و فرض احترام القوانين الاجتماعية. مع تجديد الاتحاد المغربي للشغل لمطلبه القاضي بإقرار نظام شامل للحماية الاجتماعية.

وطالب بتوضيح موقف الحكومة من دعم الشركات التي تحافظ على 80% من مناصب الشغل، وذلك لتفادي تأويل هذا الإجراء كترخيص للتسريح الأوتوماتيكي ل20% من الاجراء.

وأمام مطالبة الاتحاد العام لمقاولات المغرب بتعليق زيادة 5 % من الحد الادنى للأجور، أكد وفد الاتحاد المغربي للشغل تشبثه بضرورة تطبيق هذه الزيادة، وفقا لمقتضيات الإتفاق الإجتماعي ل 25 ابريل 2019، والذي قرر تفعيل الزيادة في شهر يوليوز لهذه السنة.

كما طالب وفد الاتحاد المغربي للشغل بإطلاق حوارات إقليمية وجهوية، وحوارات قطاعية، لمتابعة الاوضاع المهنية والاجتماعية الصعبة، وبايجاد الحلول المناسبة لها.

وفي ختام اللقاء، أكد وفد الاتحاد المغربي للشغل على مطالبته بحماية القدرة الشرائية في القطاع الخاص والقطاع العام والشبه العمومي ، مؤكدا على ضرورة تفعيل مقتضيات 26 ابريل 2011 و 25 ابريل 2019.

من جهته، التزم رئيس الحكومة بعقد لقاءات أخرى في الأيام المقبلة لمناقشة المطالب المطروحة من قبل الاتحاد المغربي للشغل.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة لجريدة msalkhir.com
إغلاق