24 ساعةالأولىسياسة

الاستقلال والتقدم والاشتراكية .. نداء مشترك يدعو للتعحيل بفتح ورش الإصلاحات السياسية والانتخابية

التقت المواقف والرؤى لحزبي الاستقلال والتقدم والاشتراكية، وقررا توجيه، نداء مشترك إلى رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني،من أجل التعجيل بفتح ورش الإصلاحات السياسية والانتخابية .

وأكد الحزبان، خلال اللقاء الذي جمع قيادتيهما مساء الإثنين 10 فبراير وترأسه نزار بركة ونبيل بنعبد الله، على ضرورة  مراجعة المنظومة الانتخابية، وبلورة التدابير التي من شأنها إحداث انفراج سياسي والمساهمة في تدعيم وتقوية المشاركة السياسية، وكذا مراجعة القانون التنظيمي للاحزاب السياسية، إلى غير ذلك من الإصلاحات التي من شأنها تثبيت الديمقراطية.

وتأتي هذه الدعوة ، وفق بلاغهما المشترك ” استشعارا من الحزبين لدقة هذه المرحلة السياسية وما تفرضه من تحديات كبيرة على الدولة والمجتمع، واستحضارا منهما للنضالات الوطنية التي قدمها الحزبان من أجل توطيد الديمقراطية ببلادنا وإقرار دولة الحق والعدل والمؤسسات، وانسجاما مع قناعاتهما الراسخة”.

وتبادل الطرفان، حسب البلاغ، “وجهات النظر حول واقع الوضع السياسي والإكراهات المرتبطة به، حيث وقفا على التداعيات السلبية لأزمة السياسة ببلادنا، والناتجة أساسا عن عدة اختلالات بنيوية ووظيفية تتجسد في تراجع منسوب الثقة في العمل السياسي وفي مصداقية المؤسسات المنتخبة وطنيا وترابيا، وانحسار الأدوار الدستورية للأحزاب السياسية وباقي مؤسسات الوساطة في المجتمع، والعجز الحكومي على تقديم الأجوبة التي تتطلبها هذه الأوضاع”.

وأكد الحزبان مواصلة مساعيهما قصد إنضاج الشروط الكفيلة بإطلاق النقاش العمومي حول ورش الإصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية، بهدف تقوية وتوطيد الاختيار الديمقراطي ببلادنا، وفتح الآفاق التي تُمَكِّنُ من بلورة تعاقد سياسي واجتماعي جديد يكون بمثابة المدخل المفصلي لإرساء النموذج التنموي الجديد.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة لجريدة msalkhir.com
إغلاق