24 ساعةالأولىرياضة

المغرب يتألق في الدورة 39 للعدو الريفي المدرسي المغاربي بإحرازه الرتبة الأولى

تمكن المنتخب الوطني المدرسي للعدو الريفي، يوم السبت فاتح فبراير 2020، بساقية سيدي يوسف بولاية الكاف بالجمهورية التونسية الشقيقة، من الفوز بالدورة 39 للعدو الريفي المدرسي المغاربي، بعد تصدره الترتيب العام للدورة، وبذلك يكون قد حافظ على لقبه المغاربي.

وهكذا حصد المنتخب الوطني المدرسي، خلال هذه الدورة، التي عرفت مشاركة كل من المغرب والجزائر وليبيا وتونس البلد المنظم، جل الميداليات بحصوله على المراتب الأولى في فئات الصغيرات والصغار مواليد 2005 – 2006 والفتيات مواليد 2003-2004، بالإضافة إلى إحرازه المرتبة الأولى حسب ترتيب الفرق في فئتي الصغيرات والفتيات.

ويواصل الأبطال المدرسيون تحقيق هذه النتائج المتميزة، على غرار الدورات السابقة لهذه البطولة، التي تنظم سنويا احتفاء بذكرى شهداء ساقية سيدي يوسف وتدعيما لأواصر الصداقة والتعاون بين بلدان المغرب العربي، مؤكدين ريادتهم في هذا النوع الرياضي على الصعيد المغاربي.

وكانت الوزارة، قد أجرت بتعاون مع الجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية وبتنسيق مع الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى، لقاء انتقائيا لتشكيل المنتخب الوطني المدرسي، بمدينتي فاس وآسفي يومي 11 و 12 يناير المنصرم، بمشاركة التلاميذ والتلميذات الذين احتلوا المراتب العشر الأولى في البطولة الوطنية المدرسية للعدو الريفي التي أجريت بالدار البيضاء خلال الفترة الممتدة من 25 إلى 29 دجنبر 2019.

هذا، وقد وجه سعيد أمزازي خالص التهاني إلى كل عناصر الفريق الوطني المدرسي وكذا جميع المؤطرين الذين سهروا على إعدادهم، كما نوه بالمجهودات التي يبذلها الفاعلون التربويون والإداريون من أجل الارتقاء بالرياضة المدرسية الوطنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: حقوق الطبع و النشر محفوظة لجريدة msalkhir.com
إغلاق